هل يطوى ملف الحدود بين لبنان وإسرائيل مع بايدن؟

هل يطوى ملف الحدود بين لبنان وإسرائيل مع بايدن؟

شكرا لقرائتكم موضوع - خبر عن هل يطوى ملف الحدود بين لبنان وإسرائيل مع بايدن؟ عبر صحافة نت الإمارات والان إلى التفاصيل :

لايزال ملف ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل عالقاً فبعد أربع جولات من المفاوضات، تأجلت الجولة الخامسة، بعد تقديم الوفد اللبناني مستندات ووثائق وخرائط تثبت حق لبنان في حدود مياهه البحرية، وفقاً لقانون البحار المعترف بها، البالغة 1430 كيلومتراً مربعاً إضافياً غير أن الآمال في طي هذا الملف أوتحقيق تقدم فيه معولاً على الإدارة الأمريكية الحالية بقيادة الرئيس جو بايدن نظراً للعلاقات التي تجمع كلاً من الولايات المتحدة بإسرائيل من جهة وعلاقة واشنطن ببيروت حيث تؤكد الأخيرة حرصها على استمرار علاقات الصداقة والتعاون.

واستند وزير الخارجية الأمريكي السابق مايك بومبيو في تصريحه الذي أعلنه في 22 ديسمبر الماضي إلى مذكرة لبنانية أودعت الأمم المتحدة في العام 2011 فيما تعود أصل الأزمة إلى العام 2007، حين أبرم لبنان اتفاقاً مع قبرص بترسيم الحدود. كانت الحكومة برئاسة فؤاد السنيورة، وتألفت اللجنة آنذاك من تقنيين وخبراء من وزارة النقل التي كان وزيرها محمد الصفدي، ووزارة الدفاع التي كان وزيرها الياس المر. وقعت الاتفاقية في العام 2007 على أساس التوصل مبدئياً إلى ترسيم نقطة حدودية جنوباً تُعرف باسم النقطة (1)، ونقطة شمالاً تُعرف باسم النقطة (6).

حصلت تطورات لاحقاً مع اكتشاف إسرائيل كميات من الغاز في المياه الاقتصادية، في العام 2009، وباشرت السعي لتذليل العقبات لتتمكن من استخراج الغاز في حوض المتوسط في مياهها الاقتصادية. أول ما لجأت إليه، هو الدخول مع قبرص في مفاوضات الترسيم التي انطلقت في العام 2010، واستمرت حتى العام 2011.

خلال حكومة الرئيس سعد الحريري الأولى في العام 2010، اكتشف لبنان أن هناك خطأ قد وقع في الترسيم الأولي. وأرسلت بيروت إلى الأمانة العامة للأمم المتحدة المذكرة التي تتعلق بالحدود البحرية الغربية للمنطقة الاقتصادية اللبنانية الخالصة مرفقة بلائحتي إحداثيات، إحداهما للنقاط المحددة للحدود البحرية الجنوبية (بين لبنان وفلسطين)، والثانية للجزء الجنوبي من الحدود البحرية الغربية للمنطقة الاقتصادية الخالصة للبنان بين قبرص ولبنان. ولم تستطع إسرائيل التنقيب في المياه القريبة من الحدود البحرية اللبنانية قبل أن ترسم مساراً حدودياً. ولجأ الطرفان، لبنان وإسرائيل، إلى الولايات المتحدة للشروع بمسار لترسيم الحدود البحرية.

إثر الخلافات، تدخل الوسيط الأمر

كانت هذه تفاصيل موضوع او خبر هل يطوى ملف الحدود بين لبنان وإسرائيل مع بايدن؟ الذي نشر بتاريخ : الثلاثاء 2021/01/26 الساعة 06:26 م .. نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحيفة البيان - عالم واحد وقد قام فريق التحرير في صحافة نت الإمارات بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

( صحافة نت الإمارات ) محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..