ليس للقتل فقط.. دراسة تكشف كيف طورت الكوبرا سمها القاتل

ليس للقتل فقط.. دراسة تكشف كيف طورت الكوبرا سمها القاتل

شكرا لقرائتكم موضوع - خبر عن ليس للقتل فقط.. دراسة تكشف كيف طورت الكوبرا سمها القاتل عبر صحافة نت الإمارات والان إلى التفاصيل :

متابعة-رنا يوسف

تعتمد الثعابين على ضخ سمها لقتل الفريسة، إلا أن دراسة قام بها باحثون بينت أن للسم وظيفة أخرى عند مجموعة واحدة من الثعابين، وهي الكوبرا، تحول من الافتراس إلى الحماية كرد فعل على البشر الأوائل.

وبحسب الدراسة، التي قام باحثون من ويلز تتبعوا التاريخ التطوري لنفث سم الكوبرا، وجدوا أن السم تطور من مكونات مختلفة، ليس مرة واحدة، ولكن في 3 مناسبات منفصلة، وفي كل مرة جاء التطور مع وصول البشر الأوائل.

وتشير الدراسة، التي نشرت في دورية “ساينس” مؤخرا، إلى أنه على مدار عدة ملايين من السنين، طورت 3 سلالات من الثعابين النافثة للسم، بشكل مستقل، كيمياء سمومهم بنفس الطريقة لإحداث الألم لحيوان مفترس محتمل.

ويعتبر هذا السلوك دفاعا لافتا لدرجة أنه تطور بشكل مستقل 3 مرات في الكوبرا الآسيوية والكوبرا الأفريقية وابن عم الكوبرا، أفعى الرنخال” الذي يعيش في جنوب أفريقيا.

وبين الباحثون أن تكيفات مماثلة حدثت داخل هذه السلالات التي تحول المكونات السامة للخلايا إلى خليط يعمل على الخلايا العصبية الحسية للثدييات ويسبب الألم.

وقال الباحثون إن السم، الذي يمكن أن يسبب تقرحات إذا دخل إلى العين، ربما تطور استجابة للتهديد الذي شكله وصول البشر الأوائل.

وأضافوا أن هذا الاستهداف البعيد المدى للأنسجة الحسية لا يلعب أي دور في التقاط الفريسة، مما يشير إلى أنه يجب تطويره كآلية دفاعية.

ويتناقض هذا الاكتشاف مع الدراسات السابقة التي أشارت إلى أن تطور السم مرتبط بالنظام الغذائي للثعابين وفقاً لسكاي نيوز عربية.

 

شاهد المقال ليس للقتل فقط.. دراسة تكشف كيف طورت الكوبرا سمها القاتل على الإمارات نيوز.

كانت هذه تفاصيل موضوع او خبر ليس للقتل فقط.. دراسة تكشف كيف طورت الكوبرا سمها القاتل الذي نشر بتاريخ : الأحد 2021/01/24 الساعة 04:05 ص .. نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الامارات نيوز - الأخبار وقد قام فريق التحرير في صحافة نت الإمارات بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

( صحافة نت الإمارات ) محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..